top of page
  • د. أروى عبدالله العمودي

تحليل السلوك التطبيقي (ABA)



تدخّل يهدف إلى تحسين حياة الأفراد من خلال تدريبهم على مهارات وأهداف مناسبة لهم تعود بالنفع عليهم وعلى مَن حولهم. الهدف هو زيادة سلوكيّات مرغوبة مثل (إلقاء التحيّة، المشاركة في اللعب مع الأقران) أو تقليل سلوكيّات غير مرغوبة مثل (إيذاء النفس، ضرب الآخرين) والمُحافظة على سلوكيّات مُتعَلّمَة والاستمرار عليها بعد الانتهاء من التدخّل. ويكون ذلك باستخدام أساليب وطرق مُثبتة علميًّا وذات فعاليّة عالية، وتتمّ الإجراءات عن طريق الملاحظة المباشرة لسلوك قابل للقياس والملاحظة وملاحظة ما يسبق السلوك وما يلحقه في بيئته الطبيعية، ومن ثمّ تحليل وتفسير البيانات للتأكد من فعاليّة طرق التدخّل المُستخدَمة.


يعتبر علم تحليل السلوك التطبيقي من العلوم التجريبية الفعالة المُثْبتة علميًّا لتعليم وتدريب العديد من المهارات مثل:

- مهارات العناية الذاتية مثل (استعمال الحمام، لبس الملابس).

- مهارات التواصل مثل (التخاطب، التواصل البديل: الإشارة والصور والأجهزة).

- زيادة الانتباه والتواصل البصري.

- المهارات الاجتماعية مثل (اللعب الجماعي، التفاعل الاجتماعي).

- المهارات الأكاديمية وما قبل الأكاديمية.

- استغلال أوقات الفراغ.

وأيضًا يُستخدَم تحليل السلوك التطبيقي في مجالات أخرى مثل (الصحة واللياقة البدنية، تحليل سلوك الموظفين والمنشآت).


الفئات المستهدفة:

- ذوي التوحد.

- الاضطرابات النمائية.

- ذوي الاحتياجات الخاصة.

- العاديين بالأعمار المختلفة.


لفهم أفضل لتحليل السلوك التطبيقي علينا التعرف على خصائصه

صفات وخصائص تحليل السلوكي التطبيقي:

· تحليلي (Analytic) تُجمع البيانات المُتعلّقة بالسلوك (قبل التدخّل / أثناء التدخّل / بعد التدخّل) لتحليل التغيّر الحاصل للسلوك بعد التدخل ومعدل التغير فيه. ومعرفة ما إذا كان التدخل هو المسؤول عن التغير أو أنّه حصل بفعل ظروف أخرى.


· سلوكي (Behavioral) يستهدف السلوكيات القابلة للملاحظة والقياس والتي تعود بالمنفعة على الأشخاص، وتُقاس -هذه السلوكيّات- في بيئتها الطبيعية، فمثلا إذا كان سلوك البكاء يحصل في المنزل فإنّه يُلاحَظ ويُقاس في المنزل، وإذا كان سلوك ضرب الزملاء يحصل في المدرسة فيُقاس فيها وهكذا. ولا يُكتفى بالسؤال عن السلوك بل تتم ملاحظتُه ملاحظةً مباشرةً، فلا يُكتَفى بسؤال طفلٍ (كم جريْتَ اليوم؟) أو سؤال معلمته (كم جَرَى اليومَ؟) بل يُقاس السلوك مباشرة من ٍقِبل مختص. (للمزيد)


· تطبيقي (Applied) يهدف إلى تحسين حياة الفرد عن طريق اختيار الأهداف السلوكية المهمة التي يحتاجها والتي سوف تؤثر بالإيجاب عليه وعلى والمحيطين به. كتعليم الفرد مهارات التواصل ومهارات الحياة اليومية مثل استعمال الحمام والأكل باستقلالية، استغلال أوقات الفراغ بما يفيد، وتطوير المهارات الاجتماعية وغيرها من المهارات.


· تكنولوجي (Technological) تُوصف إجراءات التدخل بطريقة واضحة ودقيقة يستطيع المختصّون فهمها وتطبيقها إن أرادوا. إذا لم تُوصَف إجراءات التدخل بوضوح فهنا توجد مشكلة يجب على القائمين التدخل لحلها.


· اتساق المفاهيم (Conceptually systematic) يوجد العديد من الطرق المُستخدَمة في تطوير السلوك المرغوب أو تقليل السلوك الغير مرغوب، يتم اختيار الطرق المُثبتة علميًّا والمتّسقة مع الأبحاث والدراسات التي أثبتتْ فاعليتها، وعدم تعريض الفرد لطرق تدخل مضرة وغير فعالة.


· الفعالية (Effective) يكون التدخّل فعّالا إذا كانت النتيجة بعد التدخّل ذات فرق كبير مقارنة بما قبل التدخل، فإذا كانت الفروقات بسيطة ولا تكاد تُذكر فمعناه أنّ التطبيق كان غير فعّال.


· التعميم (Generality) المحافظة والاستمرارية على السلوك بعد الانتهاء من التدخّل وتطبيقه مع أشخاص آخرين وفي بيئات مختلفة مثل (استمرارية شخص على غسل اليدين بعد الانتهاء من التدخّل والقيام بالمهارة في بيئات مختلفة).


المراجع

Cooper, J. O., Heron, T. E., & Heward, W. L. (2007). Applied behavior analysis (2nd Ed.). Pearson.

Comentários


bottom of page