top of page
  • Dr. Denise Holecek

أخطاء شائعة في تشخيص اضطراب طيف التوحد

تشتمل معايير التشخيص لاضطراب طيف التوحد مجالين وفقًا لأخر تحديث للدليل الخامس (DSM-5) وهما: صعوبات في التواصل والتفاعل الاجتماعي، و السلوكيات والأنشطة والحركات المتكررة والمقيدة بشكل غير عادي. لكن قد تختلف حدة الأعراض من فرد لأخر وتأثير هذه الأعراض قد تتفاوت في شدتها، وقد يعاني البعض من أعراض شديدة مما تؤثر بشكل كبير على حياتهم. يمكن أن يتسبب هذا في حدوث تداخل بين أعراض اضطراب طيف التوحد والاضطرابات الأخرى، وهذا عامل قد يؤدي إلى بعض الأخطاء الشائعة في التشخيص.

بعض أعراض التوحد قد تتشابه مع بعض الاضطرابات الأخرى.

نتيجة لذلك، قد يتم الخلط بينها وبين التوحد. هذه تعتبر مشكلة لأن تشخيص فرد بالتوحد والقيام بالتدخل لمن لا يعاني من التوحد ربما لن يساعد ذلك على النحو الذي ينبغي.


فيما يلي بعض الاضطرابات التي تشبه أعراضها أعراض اضطراب طيف التوحد:


:Attention Deficit Hyperactivity Disorder (ADHD) اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه

يشترك مع التوحد في العديد من الأعراض مثل: والاندفاعية وفرط النشاط وصعوبات في الأداء التنفيذي (التفكير في مشكلة وكيفية القيام بحلها بها بشكل فعال).


Avoidant personality disorder, social anxiety disorder, shyness

اضطراب الشخصية التجنبية ، واضطراب القلق الاجتماعي ، والخجل:

يعاني الأفراد المصابون بالتوحد من صعوبات في التفاعل الاجتماعي وقد يفضلون العزلة. وذلك يجعلهم يبدون وكأنهم يتمتعون بشخصية منعزلة أو خجولة أو متجنبة للتفاعل الاجتماعي ، مما يصعب التفريق فيما بينهم.


:Obsessive Compulsive Disorder (OCD) اضطراب الوسواس القهري

اضطراب الوسواس القهري : غالبًا ماتتضمن أعراض التوحد سلوكيات متكررة ونمطية، والتي قد تبدو مثل الوسواس القهري. تحدث هذه الاضطرابات أيضًا بشكل متكرر. وجدت دراسة أجريت عام 2020 أن 9٪ من المشاركين المصابين بالتوحد مصابون أيضاً بالوسواس القهري ، وأظهرت دراسة أجريت عام 2018 أن 27٪ من المشاركين المصابين بالوسواس القهري لم يتم تشخيصهم باضطراب طيف التوحد.


:Schizophrenia (which rarely happens in children) الفصام (نادرًا ما يحدث عند الأطفال)

قد يتم تشخيص المشكلات الحسية لدى الأفراد المصابين بالتوحد على أنها هلوسة مرتبطة بالفصام. قد يكون من الصعب التمييز بين أعراض انفصام الشخصية وأعراض اضطراب طيف التوحد.


:Eating disorders اضطرابات الأكل

غالبًا ما يعاني الأشخاص المصابون بالتوحد من حساسية تجاه الطعام وسلوكيات نمطية في الأكل ، والتي قد تبدو كاضطراب في الأكل.


:Personality disorders اضطرابات الشخصية

وذلك بسبب التشابه في الصعوبات في التعامل مع المشاعر أو التواصل مع الآخرين.


:Mood disorders اضطرابات المزاج

يعاني أي فرد مصاب بالتوحد من نوبات مزاجية، مثل الغضب أو الاكتئاب ، والتي قد تبدو مثل الاضطراب ثنائي القطب.


:Generalized anxiety disorder (GAD) اضطراب القلق العام

اضطراب القلق العام: يعاني الأفراد المصابون بالتوحد عادة من التوتر والقلق. بناء على بحث أجري في عام 2017 أن 11٪ إلى 84٪ من ذوي التوحد يعانون من القلق.


:Language-based learning disability صعوبة التعلم المتعلقة باللغة

غالبًا ما يواجه الأفراد المصابون بالتوحد صعوبات في التعبيرات اللفظية وغير اللفظية ، وقد يتم الخلط بين هذه الأعراض وصعوبة التعلم المتعلقة اللغة.


:Intellectual disability الإعاقة الذهنية

تشترك الإعاقة الذهنية في الأعراض مع التوحد في ضعف التواصل الاجتماعي والسلوكيات المتكررة.


:Reading early or high intelligence القراءة المبكرة أو الذكاء المرتفع

الأطفال الذين يستطيعون القراءة في سن مبكرة أو تظهر عليهم علامات أخرى للذكاء العالي قد يتم تشخيصهم أحيانًا بالتوحد. يمكن أن يكون هذا صحيحًا للأطفال المشخصين بفرط القراءة (عندما يقرأ الطفل مبكرًا جدًا أو يظهر علامات أخرى على الذكاء العالي، ولكن قد يواجه أيضًا صعوبة في التواصل مع الآخرين.)


:Psychopathy السيكوباتية

صعوبة التعاطف هو أحد الأعراض الأساسية لكلا الاضطرابين. في السيكوباتية ، هناك علامات على وجود عجز في التعاطف وعدم القدرة على الشعور بشعور شخص آخر (عدم الحساسية). تشير الأبحاث إلى أن اضطراب طيف التوحد يظهر عجز في التعاطف المعرفي وعدم القدرة على أخذ منظور شخص آخر (البراءة). قد يكون السلوك المعادي للمجتمع الذي يمكن أن يصاحب كلا الاضطرابين ناتجًا عن نوع عجز التعاطف. في السيكوباتية ، غالبًا ما يتضمن السلوك المعادي للمجتمع تلاعبًا غير حساس واستغلالًا لشخص آخر. في اضطرابات طيف التوحد ، يوجد أحيانًا سلوك غير اجتماعي يمكن أن يكون سببه جزئيًا التقييم غير الصحيح للمواقف الاجتماعية.


هل يمكنني رؤية أخصائي أو فريق من المتخصصين؟

إذا أخبرك طبيب طفلك أن طفلك مصاب بالتوحد، لكن طفلك لم يُعرض على طبيب أعصاب أو طبيبًا نفسيًا أو غيره من المتخصصين في اضطراب طيف التوحد ، فاطلب الإحالة حتى تتمكن من الحصول على مزيد من المعلومات.


هل يمكننا البدء بالتدخل حتى لو لم نكن متأكدين من التشخيص؟

إذا كان طفلك يعاني من تأخر نمائي و لست متأكد من أنه مصاب بالتوحد ، فقد يظل التدخل مثل العلاج الوظيفي أو علاج النطق أو تدريب المهارات الاجتماعية مفيدًا بناء على حالته.


المراجع:

Hansman-Wijnands, M. A., & Hummelen, J. W. (2006). Differentiële diagnostiek van psychopathie en autismespectrumstoornissen bij volwassenen [Differential diagnosis of psychopathy and autism spectrum disorders in adults. Empathic deficit as a core symptom]. Tijdschrift voor psychiatrie, 48(8), 627–636.

Warrier, V., Toro, R., Won, H., Leblond, C. S., Cliquet, F., Delorme, R., De Witte, W., Bralten, J., Chakrabarti, B., Børglum, A. D., Grove, J., Poelmans, G., Hinds, D. A., Bourgeron, T., & Baron-Cohen, S. (2019). Social and non-social autism symptoms and trait domains are genetically dissociable. Communications biology, 2, 328.

Written by Camille Noe Pagan and Medically Reviewed by Dan Brennan, MD on January 18, 2022.


Commenti


bottom of page